مخاطر جمة على صحة من يأكل “fast food”

كشف موقع “إيت ذيس”، أن من يأكل وجبة سريعة، يوميا، مثل “ماكدونالدز” وغيرها من سلسلة المطاعم الشهيرة، يعرض صحته لمخاطر جمة، وربما يصاب بأمراض مزمنة تنذرُ بالوفاة المبكرة.

ويقبل الناس على هذه الوجبة لأنهم يجدون أن مذاقها لذيذ، ونظرا إلى ما تحتوي عليه من نسب دهون عالية، كما أنها تقدم في العادة إلى جانب مشروبات غازية باردة ومنعشة. وتباع هذه الوجبات بسعر رخيص مقارنة بالطعام الصحي، كما أن تناولها لا يستغرق وقتا طويلا، ولذلك، فهي تناسب إيقاع الحياة المتسارع في عالمنا.

ومن أبرز المخاطر المحدقة بمن يأكل وجبة سريعة من البرغر وغيره في كل يوم، هو أنه يصبح معرضا بشدة للإصابة بداء السكري.

والسبب في هذا هو أن الجسم الذي يتناول وجبة سريعة غنية بالكربوهيدرات البسيطة، سرعان ما يفرز هرمون الأنسولين من أجل خفض مستوى السكر، وهو ما يؤدي إلى رفع الأنسولين نفسه.

ويستطيع جسم الإنسان أن يتعامل مع هذا الارتفاع المفاجئ للأنسولين بين الفترة والأخرى، لكن تكراره بشكل يومي يسبب مقاومة الأنسولين والنوع الثاني من السكري.

وربما يبدو النوع الثاني من السكري اضطرابا صحيا غير خطير لكنه يشكل سابع أسباب الوفاة في الولايات المتحدة، وبالتالي، لا مجال للاستهانة به.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل