هجوم وانتقادات عنيفة ضد رامي عياش


استمرت ردود الفعل حتى اليوم بسبب ما صرّح به ضيف الحلقة الفنان رامي عياش، في برنامج “جعفر توك”.

وبدا واضحاً أن الإعلامي جعفر “يريد أن يوقع عياش في بعض الاسئلة الخاصة بالإنسانيات والواقع، والواضح أن جعفر نصّب نفسه لمحاسبة الفنانين أو شرح لهم معنى الأسئلة، ويتحول إلى نوع من التنظير كشرح لعياش معنى فصل الدين عن السياسة أو ما يُسمّى علمانية، وما دام الضيف لم يعطِ جواباً فهذا يكفي ليعبر عن عدم إمكانية طرح أو استضافة رامي في مثل هذا النوع من البرامج”.

لم يقتصر الموضوع على العلمانية، بل وصل رأي رامي عياش بزواج القاصرات، وهو ما تحول إلى سجال قوي بين متابعي التصريح وبين عياش الذي أكد أنه “مع زواج الفتاة دون سن 18 معللاً ذلك بأن هناك فتيات أصغر بكثير لكن يفهمن أكثر من امرأة تجاوزت الأربعين”.

نقاط ضعف عديدة تعرّض لها عياش بعد انتهاء الحلقة، وهجوم وتصدّر اسمه ترند لمدة زادت عن 24 ساعة بعد عرض البرنامج، فهل يوضح رامي عياش في تصريح أو بيان من مكتبه ماذا حصل؟ أو سيبرّر ما حصل أمام الهجمة التي تطاله؟​

المصدر:
نواعم

خبر عاجل