ندوة توعوية حول التمييز ضد المرأة لجهاز تفعيل دور المرأة في “القوات”

 

نظم جهاز تفعيل دور المرأة في “القوات اللبنانية”، ندوة عبر تطبيق Zoom بعنوان “اتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد النساء CEDAW” بمشاركة نائبة رئيسة التجمع النسائي الديمقراطي اللبناني د. كارولين سكر صليْبي، رئيسة جهاز تفعيل دور المرأة في “القوات” مايا الزغريني وحشد من المحازبات والمناصرات من مختلف المناطق.

بدأت صليبي الندوة بالتعريف عن إتفاقية سيداو، واعتبرت أن لبنان شارك في صياغة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وصادق على العديد من الاتفاقيات الدولية، إلا انه ما زال متفرجاً وليس فاعلاً في موضوع المرأة. ولم ينجح لبنان بعد في القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، وبقي متحفظاً عليها دون أن يقوى على الاعتراف بالمساواة بين المرأة والرجل قانونياً، في حين أنهه يُنادي بالمساواة والمشاركة في الشعارات بعيداً من التشريع.

وفنّدت مضامين اتفاقية السيداو وهي:

مساواة المرأة أمام القانون، الحماية المتساوية في ظل القانون، تحقيق المساواة الفعلية بين النساء والرجال بغض النظر عن الحالة الزوجية في الميادين السياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية والمدنية.

وأشارت الى تطور حقوق المرأة من شرعة حقوق الانسان، الى اتفاقية السيداو التي صادق عليها لبنان سنة 1997 والى الاعلان العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، ومن ثم الى أسباب اعتماد الاتفاقية، والتزامات الدول المصادقة عليها والتي بلغ عددها 180 دولة منها 20 دولة عربية.

وشرحت صليبي مواد الاتفاقية من المادة الاولى ومفهوم التمييز الى المادة السادسة التي تنص على مكافحة الإتجار بالنساء واستغلال بغاء المرأة الى المادة السابعة والمساواة في المشاركة في الحياة السياسية العامة الى المادة 16 التي تنص على المساواة في الاسرة والتي تحفّظ عليها لبنان، مؤكدة ان حقوق النساء هي جزء لا يتجزأ من حقوق الانسان، فالحقوق غير مرتبطة بالحضارات او اي دين بل مرتبطة بكيان الانسان.

واوضحت صليبي ان الواقع القانوني يؤكد وجود قوانين تمييزية، قوانين مجحفة، قوانين تنتهك كرامة الانسان وبخاصة كرامة النساء. ولفتت الى ان مشروع حماية النساء من العنف الأسري هو نتيجة التزام لبنان في دستوره للمواثيق والاعلانات الدولية، والتوصيات الدولية بإقرار تشريعات وطنية تحمي من العنف، والانتقال الى مرحلة مواجهة بالحقيقة وبإيجاد حل لها.

بعدها فُتح المجال للمداخلات التي تمحورت حول ضرورة المساعدة في اقرار الغاء القوانين المجحفة بحق المرأة وتطوير بعضها.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل