إسرائيل تحدد هوية السفينة المسؤولة عن تسرب مشتقات نفطية

أعلنت وزيرة حماية البيئة في إسرائيل، غيلا غمليئيل، عن أن سلطات بلادها حددت هوية السفينة المسؤولة عن كارثة تسرب مشتقات نفطية في المياه قبالة شواطئها في البحر الأبيض المتوسط.

وأضافت الوزيرة عبر “تويتر”، “سنصل إلى كل من يلحق أضرارا بطبيعتنا برا وبحرا”، دون أن تذكر اسم السفينة والدولة التي تتبع لها”. وفي شباط الماضي أسفر تسرب نفطي غامض عن تلوث الشاطئ الإسرائيلي بنحو 1.2 ألف طن من القطران، ما وصفه خبراء بأكبر كارثة بيئية شهدتها البلاد خلال العقود الأخيرة من الزمن.

وقبل أيام أرسلت السلطات الإسرائيلية وفدا من المحققين إلى اليونان لفحص ناقلة Minerva Helen بعد ورود تقارير عن ضلوعها المحتمل في التسرب النفطي، لكن اتضح أن هذه السفينة لا علاقة لها بالحادث الذي وصلت آثاره إلى سواحل كل من لبنان وقطاع غزة.

 

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل