ديوكوفيتش يؤكد حضوره في بطولة ميامي للتنس

قال المصنف الأول عالميا نوفاك ديوكوفيتش، إنه سيعود إلى الملاعب في بطولة ميامي المفتوحة للتنس الشهر الحالي بعد تعافيه من تمزق عضلي خلال فوزه بلقب أستراليا المفتوحة.

وأصيب اللاعب الصربي البالغ عمره 33 عاما في الدور الثالث في ملبورن بارك، لكن ذلك لم يمنعه من تمديد رقمه القياسي بحصد اللقب التاسع، ورقم 18 في البطولات الأربع الكبرى.

وسينفرد ديوكوفيتش غدا الاثنين بالرقم القياسي في صدارة التصنيف العالمي لمدة 311 أسبوعا ليكسر رقم روجر فيدرر.

ووفقا لجدول البطولات التي سيشارك فيها على موقعه، سيكون ديوكوفيتش حاضرا في بطولة ميامي المقامة من الـ22 من آذار الحالي وحتى الـ4 من نيسان المقبل.

وبعد ميامي، التي نال لقبها ست مرات، سيعود إلى أوروبا لانطلاق موسم الملاعب الرملية، قبل بداية فرنسا المفتوحة في نهاية أيار.

وسيشارك النجم الصربي في مونت كارلو للأساتذة في موناكو ما بين الـ11 والـ18 من ، ثم يعود إلى بلغراد للمشاركة في بطولة صربيا المفتوحة.

ديوكوفيتش سينفرد بالرقم القياسي في صدارة التصنيف العالمي الاثنين لمدة 311 أسبوعا ليكسر رقم روجر فيدرر وتعود بطولات اتحاد اللاعبين المحترفين إلى بلغراد لأول مرة منذ 2012، وتقام المنافسات في الفترة بين الـ19 والـ25 من نيسان.

وواصل الكرواتي جوران إيفانيسيفيتش، مدرب ديوكوفيتش، دفاعه عن لاعبه الصربي مؤكدا أن الأخير لا يتلقى معاملة عادلة من قبل وسائل الإعلام العالمية.

وصرّح إيفانيسيفيتش إلى أحد الموقع الرياضية “هناك هجوم متواصل على نوفاك من قبل وسائل الإعلام العالمية، هذا الهجوم مستمر منذ عام وحتى الآن، وكأنهم يريدون تدميره”.

وتابع مدرب المصنف الأول عالميا “نوفاك لا يخشى التحدث عن رأيه، والقتال من أجل الأسباب التي يؤمن بها، وما حدث في بطولة أميركا الموسم الماضي جعل الجميع سعداء”.

وزاد “في بطولة أستراليا دافع نوفاك عن اللاعبين، ومرة أخرى نجد الجميع يتعامل معه بشكل سيء، وهو الوحيد الذي تحدث بعلانية عن هذا الموضوع فيما فضل الجميع التزام الصمت”.

وأردف “طوال مسيرتي الاحترافية شاهدت العديد من اللاعبين يقومون بأمور لا مبرّر لها، لكن لم يتم انتقادهم ومعاملتهم بهذا الأسلوب الذي تتم معاملة نوفاك به”.

وأتم المدرب الكرواتي حديثه عن اللاعب الصربي بالقول “أكثر الأمور غدرا وحزنا هي الاتهامات التي وجهت لنوفاك كونه يتظاهر بالإصابة في بطولة أستراليا”.

 

خبر عاجل