أصوات تفجيرات عين الأسد ناتجة عن تدريبات القوات الأميركية

أفاد مصدر أمني عراقي، اليوم الاثنين، أن أصوات التفجيرات التي سمعت في قاعدة عين الأسد غربي محافظة الأنبار، كانت لتدريبات تقوم بها القوات الأميركية.

ولفت المصدر الى أن “القوات الأميركية تقوم بتدريبات على بعض الأسلحة، ولم تتعرض لأي قصف”.

يذكر أن التحالف الدولي بقيادة واشنطن أكد في 3 شباط الماضي، تعرض قاعدة عين الأسد التي تستخدمها القوات الأميركية المنتشرة في العراق لهجوم صاروخي.

المصدر:
AFP

خبر عاجل