إجتماع تنسيقي مع ممثلي السلطات المحلية في الشمال ضمن مشروع “قدرات الشمال”

عقد اجتماع تنسيقي مع ممثلي السلطات المحلية التي سيتم تنفيذ مشاريع ضمن نطاقها، في إطار مشروع “قدرات الشمال” الذي تنفذه المؤسسة اللبنانية للسلم الأهلي الدائم في محافظة الشمال مع أكثر من 22 جمعية محلية بتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي وألمانيا وتنفيذ الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، وذلك يوم السبت 27 اذار 2021 في غرفة الصناعة والتجارة والزراعة في طرابلس.

وحضر الاجتماع رئيس غرفة الصناعة والتجارة والزراعة توفيق دبوسي، مدير برنامج التنمية المحلية في شمال لبنان GIZ ذبيورن زمبرش، رئيس المؤسسة اللبنانية للسلم الأهلي الدائم الدكتور أنطوان مسرة، ممثلين عن بلديات واتحاد بلديات كل من طرابلس، بشري، زغرتا، كفربنين، أنفه، عين التينة، فيع، أميون، بشمزين، اده البترون، مراح السراج، المدير التنفيذي للمؤسسة اللبنانية للسلم الأهلي الدائم “LFPCP” في المحامي ربيع قيس وفريق عمل المؤسسة.

وافتتح الاجتماع الدكتور مسرة الذي تحدث في كلمة مقتضبة عن أهمية عمل البلديات، معتبراً أن “وجود ممثلين عن السلطات المحلية في هكذا اجتماع يثير الأمل في هذا زمن الانحطاط الذي نعيشه، فوجودكم هو التغيير في لبنان، التغيير الفعلي في عمق المجتمع”، مضيفاً، “كل تغيير في المجتمع ينطلق من العمل المحلي، من العائلة والحي والشارع وصولاً الى البلدية”.

وعرض الدكتور مسرة عمل المؤسسة اللبنانية منذ تأسيسها خصوصاً مع البلديات والجمعيات المحلية، مشدداً على أن “أي عمل لا يمكنه أن ينجح إن لم يكن هنا ثقافة لا مركزية محلية وأن المشروع الذي تنفذه المؤسسة الان يصب في مصلحة بناء دولة حقيقية تنطلق من المجتمع البلدي الصغير وتتطور وصولاً الى الدولة ككل”. بدوره شكر السيد ذبيورن زمبرش الحضور، عارضا بشكل موجز “عمل المنظمة الألمانية في شمال لبنان. ومن جهته، شدد السيد دبوسي على أهمية هكذا مشاريع في بناء مجتمع متقدم ومتميز”، مشيراً الى أن “الشمال يحمل بالفعل طاقات كبيرة ومقومات باستطاعتها أن تجعل من لبنان بوابة حقيقية للشرق بشرط الاهتمام بهذه المنطقة واعطائها حقها”.

واعتبر دبوسي أن “رؤيته للشمال هو التقدم والازدهار وان عمل الجمعيات المحلية تساعد بشكل أساسي في هذه الرؤية”. وبعدها انتقل المحامي قيس لتعريف الحاضرين عن مشروع قدرات الشمال والعمل الذي ستقوم به الجمعيات المحلية في مختلف اقضية الشمال، وتم عرض “إفكار المشاريع بشكل موجز على أن يتم عرضها بشكل مفصل في اجتماع لاحق”. ثم دار نقاش بين المجتمعين حيث استفسر عدد من ممثلي البلديات حول الية عمل المشروع وتنفيذها بالقرى الشمالية المختلفة، وختم اللقاء بغداء على شرف المشاركين. وهدف هذا الاجتماع الى التشبيك مع الجهات المعنية الأساسية من بلديات وفعاليات سياسية واجتماعية بهدف توحيد الجهود لتعزيز التماسك الاجتماعي والاستقرار في شمال لبنان.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل