ديميت أوزدمير تودّع شريكها برسالة مؤثرة

في مفاجأة للجمهور، أعلن بطل مسلسل “منزلي” إبراهيم تشليكول انفصاله عن العمل الذي شارك بطولته أمام ديميت أوزدمير، إذ حقق الثنائي نسب مشاهدة عالية في حلقات المسلسل الأولى.

فبعد أن انتشر خبر انفصال إبراهيم تشليكول عن بطولة العمل، رددت بعض التقارير الصحفية التركية أن هناك خلافاً جمع أبطال المسلسل وهو ما جعله ينسحب، الأمر الذي نفته الصحفية التركية بيرسين عبر “تويتر”، وقالت، “إبراهيم تشليكول انفصل عن مسلسل “منزلي” لأن قصة شخصية مهدي انتهت، وهذا الانفصال مخطط له منذ بداية العمل وليس مفاجئاً كما ظن البعض”.

وكان إبراهيم كتب رسالته لديميت أوزدمير عبر “انستغرام” ليودعها ويودع شخصيته في العمل إذ قال، “أحلامه بقيت غير مكتملة وهو يكرّس نفسه للآخرين. شريكتي العزيزة ديميت هذه ليست النهاية، الطريق طويل وأنا متأكد أننا سنلتقي مجدداً. جميع أصدقائي الممثلين أشكركم جميعاً، وأشكر المشاهدين على دعمهم لنا لهذا اليوم، حكاية مهدي انتهت هنا وأن الآن سأكون معكم وأشاهد قصة زينب من أمام الشاشة، مع السلامة”.

وردت ديميت على رسالته، “دائماً قدّمت الدعم لي ودائماً سأنظر إلى ماضينا بسعادة لأني مثّلت معك، ربما حكايتنا انتهت ولكن ابقَ في حياتي دائماً”.

على صعيد آخر، أعلنت المواقع الإلكترونية التركية أن إبراهيم تعاقد أخيراً على بطولة مسلسل عالمي عبر شاشة منصة نتفليكس العالمية، على أن يجمعه مع التركية بيرجي اكالاي حيث شّكلا ثنائياً ناجحاً بمسلسلهما الشهير “حب أبيض وحب أسود”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل