بايدن: اتصلت بملك الأردن لإبلاغه بأن له صديقا في أميركا

قال البيت الأبيض في بيان إن الرئيس جو بايدن أكد مجددا دعم الولايات المتحدة القوي للأردن وقيادة الملك عبد الله في اتصال هاتفي مع العاهل الأردني اليوم الأربعاء.

إلى ذلك، قال البيان إن الزعيمين “بحثا العلاقات الثنائية القوية بين الأردن والولايات المتحدة ودور الأردن المهم في المنطقة وتعزيز التعاون الثنائي في العديد من القضايا السياسية والاقتصادية والأمنية”.

وأضاف أن بايدن أكد أيضا دعم الولايات المتحدة لحل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

بدوره، ذكر الديوان الملكي الهاشمي أن الملك عبد الله تلقى اتصالا من بايدن “أعرب خلاله عن تضامن الولايات المتحدة الأميركية التام مع الأردن، بقيادته، وتأييدها لإجراءات وقرارات المملكة للحفاظ على أمنها واستقرارها”.

“الفتنة وئدت”

وفي وقت سابق اليوم، أكد العاهل الأردني في رسالة وجهها، مساء الأربعاء، إلى الأردنيين أن الفتنة وئدت والأردن آمن ومستقر، مشيرا إلى أن تحدي الأيام الماضية لم يكن الأصعب على الوطن لكنه كان الأكثر إيلاماً بالنسبة له.

وقال “إن الأمير حمزة في قصره ومع عائلته وتحت رعايتي، والأمير التزم بأن يكون مخلصا لرسالة الآباء والأجداد، وبأن يضع مصلحة الأردن ودستوره فوق أي اعتبارات”، مشيرا إلى أنه قرر التعامل مع موضوع الأمير حمزة في إطار الأسرة الهاشمية، موكلاً هذا المسار إلى عمه الأمير الحسن بن طلال.

كما أضاف “نواجه هذه التحديات كما فعلنا دائما متحدين يدا واحدة في الأسرة الأردنية الكبيرة”.

ومساء الاثنين أكد الأمير حمزة ولاءه للعاهل الأردني، كاتبا في رسالة موقعة من قبله: “نقف جميعاً خلف الملك في جهوده لحماية الأردن ومصالحه الوطنية”.

ثم أعلنت السلطات الأردنية صباح أمس الثلاثاء حظر النشر في تلك القضية، التي أثارت ضجة في البلاد خلال الأيام الماضية.

 

المصدر:
الحدث

خبر عاجل