تلاميذ “الحزب” أمام قصر بعبدا

تساءلت أوساط سياسية معارضة عن هوية المتظاهرين الذين قصدوا بعبدا، مساء أمس الأربعاء، تأييداً لخطاب رئيس الجمهورية ميشال عون حول التدقيق الجنائي.

وأشارت، في حديث لموقع القوات اللبنانية، إلى أن المسيرة أمام قصر بعبدا لم توح بالدعم للرئيس، باعتبار أن الهتافات توجهت ضد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، وهي الاكثر استخداماً من قبل جمهور حزب الله. وبالتالي، هناك شكوك حول هوية المؤيدين إن كانوا “عونيين” أم أنصار حزب الله، أم عونيون تتلمذوا على يد الحزب.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل