صابر الرباعي يأخذ برأي ابنته

فتح الفنان التونسي صابر الرباعي قلبه للجمهور في حديث تطرق لحياته منذ الطفولة وعائلته وكيفية نشأته في عائلة فنية خلقت منه نجماً على الساحة العربية وذلك في مقابلة تلفزيونية عبر برنامج “سهرانين” الذي يقدمه النجم المصري أمير كرارة.

ووصف صابر الرباعي النشأة الفنية في الطفولة بأنها كانت تحمل جواً عائلياً فنياً، إذ قام والده بتعليمه العزف على العود، أما والدته فكانت السبب وراء حبه للغناء، مبيناً أنه أخذ عنها تقنية الأداء.

وقال صابر الرباعي إن عائلته تضم أكثر من صوت جميل فشقيقه مراد، وجده لديهما صوتاً قوياً، مبيناً أن ابنته أيضاً لديها تلك الموهبة وتغني بالإنكليزية والفرنسية وأكد أنها تحب سماع أغنياته الجديدة وأنه يأخذ رأيها بالتأكيد في أعماله.

وأضاف صابر الرباعي أن والده شجعه على دخول برنامج “نادي المواهب”، إذ حصل العام 1985 على الجائزة الأولى بأغنية “خليك آه يا ليل”، للملحن محمد رضا، معتبراً إياه الأب الروحي له، معقباً بأن قيمة الجائزة وقتها كانت 500 دينار وهذه مكنته من الحصول على موتوسيكل وآلة كمان احترافية.

وبين صابر الرباعي أن والدته أعطته الحس والتكنيك في الغناء، كون والدها “جده”، كان مرتلاً جيداً للقرآن وكان يؤذن في المسجد ولذلك تعلمت منه، “وأنا أخذت المشعل”. وأضاف صابر الرباعي أن والدته كانت تحب أم كلثوم، ولذلك غرست فيه وأشقائه حب المدرسة الكلاسيكية في الغناء، أم كلثوم، ووردة، وفايزة أحمد، ومجموعة كبيرة من الفنانات الكبار.

المصدر:
زهرة الخليج

خبر عاجل