باسيل لبوغدانوف: “بلا عقوبات”

يصل وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لو دريان إلى لبنان مساء غد بطلب من الرئيس ايمانويل ماكرون لممارسة المزيد من الضغط على القيادات اللبنانية من أجل تشكيل الحكومة، وتقديم دعم فرنسا الإنساني الى الجيش اللبناني ومؤسسات تنتمي الى المجتمع المدني، حسبما أوضح مصدر فرنسي رفيع المستوى لـ”نداء الوطن”، مشيراً إلى أنّ برنامج زيارة لو دريان، الذي من المتوقع أن يلتقي الرئيسين ميشال عون ونبيه بري ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، كان حتى مساء أمس الاثنين قيد الإعداد ويجري استكمال جدول لقاءاته المختلفة.

وكشف المسؤول الفرنسي أنّ لو دريان سيكرر موقف فرنسا المعروف من ضرورة تشكيل الحكومة، وسيشرح للمسؤولين المتهمين من قبل الجانب الفرنسي بتعطيل تشكيل الحكومة “أنهم إذا استمروا على هذا النهج فقد يتعرضون إلى عقوبات فرنسية تقضي بمنع الدخول إلى الأراضي الفرنسية، مع التحذير من إمكانية حجز عقاراتهم وممتلكاتهم في فرنسا، ولاحقاً سيكونون عرضة لعقوبات أميركية كاملة إذا استمر التعطيل”.

وبينما فرنسا ليس لديها بعد أي لائحة أسماء ستفرض عليها عقوبات، أوضح المسؤول أنّ “فرنسا تعرف أنّ هناك في لبنان من ينهب الأموال ومن يحوّلها إلى بلد آخر كسوريا، وأنّ هناك من يعقّد الحل السياسي، ولذلك فإنّ فرنسا ستتخذ إجراءات تجاه كل هؤلاء بما يشمل منع الدخول إلى الأراضي الفرنسية، أو التحذير وإجراء التحقيق حول ممتلكاتهم في فرنسا، وهذا ما سيشرحه بالتفصيل لودريان للمسؤولين اللبنانيين”.

وإذ أكد المسؤول الفرنسي أنّ “باريس تتحاور مع دول عدة حول لبنان”، علمت “نداء الوطن” من مصادر ديبلوماسية في باريس، أن المبعوث الروسي إلى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ميخاييل بوغدانوف زار العاصمة الفرنسية قبل زيارة رئيس “التيار الوطني الحر” جبران باسيل إلى موسكو، والتقى بوغدانوف المسؤول عن الشرق الأوسط ولبنان في الإليزيه باتريك دوريل وكان هناك تطابق في الرأي بين الجانبين، حول ضرورة تشكيل الحكومة في لبنان على أن يترأسها سعد الحريري من دون ثلث معطل. ووضع دوريل بوغدانوف في صورة غضّ فرنسا النظر عن فكرة دعوة الحريري وباسيل الى باريس لأنهما غير مستعدين لإعطاء أي تنازلات في ما يتعلق بمواقفهما، إنما أظهرا تشدداً إزاء رفض تقديم أي تنازل. وكان بوغدانوف قد زار السفير اللبناني في فرنسا رامي عدوان، ووفق معلومات “نداء الوطن”، فإن عدوان بطلب من باسيل، طالب بوغدانوف بأن يبلغ الفرنسيين بأنّ أيّ عقوبات فرنسية أو أوروبية ستكون غير مجدية ولن تجعل باسيل يغيّر موقفه.

المصدر:
نداء الوطن

خبر عاجل