هبة بـ200 ألف يورو من سلوفاكيا إلى مستشفى الحريري

زارت وزيرة الدولة في وزارة خارجية سلوفاكيا إنغريد بروكوفا مستشفى رفيق الحريري الجامعي، برفقة سفير سلوفاكيا ماريك فارجا، وعضوي البرلمان ماريان كيري وبيتر أوسوسكي، ومدير مكتب الهجرة في جان أورلوفسكي، ورئيس مكتب وزير الدولة إيفان سوركوش، ومديرة المعونة السلوفاكية لوسيا كيس، ومديرة إدارة الشؤون الإنسانية مارسيلا هانوسوفا، والمسؤول السياسي في السفارة ميروسلاف هولدوس، ومنسقة مكتب وزير الخارجية كاترينا زيمبجاكوفا،، وسلمت المدير العام للمستشفى فراس أبيض، والمدير الطبي ربيع شاهين، هبة عينية لدعم المستشفى بالمعدات الوقائية للحماية الشخصية مكونة من أقنعة وملابس الحماية الشخصية ومواد للتعقيم، واختبارات الـ PCR للمساعدة في مكافحة جائحة كورونا.

وبلغت القيمة الإجمالية لمواد المساعدة الإنسانية من سلوفاكيا إلى مستشفى رفيق الحريري الجامعي، ما يزيد عن 200 ألف يورو، وتسلمها المستشفى جزءا من “رد الفعل الإنساني على جائحة كورونا”. وقالت بروكوفا إن “لزيارتي للبنان بعدا إنسانيا في الدرجة الأولى. نظرا الى وباء كورونا، نمر جميعا بفترة قاسية للغاية. لكن بالنظر إلى سلوفاكيا كشريك موثوق به في هذه الظروف الصعبة، نود أن نعرب عن تضامننا مع المواطنين اللبنانيين”.

ولفتت الى أن “مساعدة اليوم هي استمرار لمساعدتنا التي قدمناها العام الماضي بعد الحادث المأسوي في مرفأ بيروت”، وأضافت: “أعتقد أن هذه المواد ستساعد في التغلب على الوضع الوبائي في لبنان وتقوية العلاقة بين بلدينا”.

وألقى أبيض الضوء على “مدى تقدم سلوفاكيا في مكافحة انتشار كورونا”، وأعرب عن امتنانه لحكومة جمهورية سلوفاكيا، وقال، “نحن ممتنون للتضامن والدعم الذي قدمته الجمهورية السلوفاكية التي لم تتردد في تقديم المساعدة الى لبنان والمستشفى لمكافحة فيروس كورونا عبر التبرع بهذه المواد الإنسانية التي ستعود بالفائدة على المستشفى لضمان استمرار عمله، ونحن نتطلع إلى مزيد من التعاون في المستقبل بين البلدين للتغلب على الوضع القائم”. وفي ختام الزيارة، سلم الوفد السلوفاكي المساعدات الإنسانية أمام قسم المخازن في مستشفى الحريري.​

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل