هيفاء وهبي بين الصلح والألبوم الجديد

لا تزال هيفاء وهبي تحتل “ترند تويتر” في مصر بعد إحياء حفلها الغنائي الأول لعام 2021 داخل أحد أشهر الفنادق في القاهرة، إذ عادت به للوقوف مجدداً على خشبة المسرح.

وفي آخر تطورات قضية مدير أعمالها السابق محمد الوزيري بعد أن طلب الصلح معها في آخر جلسات القضية قبل ساعات، وبعد قرار حبسه خمس سنوات لاتهامه بالنصب والتزوير، طلب محمد الوزيري مدير أعمال هيفاء وهبي السابق التصالح معها وهو ما وافقت عليه المحكمة في انتظار عقد جلسة صلح بينهما خلال الفترة القادمة، خاصة أن هيفاء موجودة حالياً في مصر لإتمام بعض ارتباطاتها الفنية بعد نجاح آخر حفلاتها الغنائية هناك قبل أيام.

وكانت هيفاء وهبي أنهت تسجيل آخر أغنيات ألبومها الغنائي الجديد التي حملت عنوان “الشر سيطر”، من كلمات الشاعر رمضان محمد الذي أكد في تصريحاته الخاصة أنها بالفعل أنهت تسجيلها قبل فترة في لبنان على أن تكون هذه آخر أغنيات الألبوم الذي تحضر له منذ عام تقريباً بسبب الظروف التي طرأت على لبنان وانتشار أزمة فيروس “كورونا”.

وعلمت “نواعم” أن هيفاء وهبي تفكر في طرح ألبومها الجديد قبل نهاية العام الحالي، كما تستعد لتصوير كليب غنائي جديد تكشف عنه خلال الفترة القادمة.

على صعيد آخر، كانت هيفاء لجأت إلى أحد المراكز الطبية الخاصة بتنسيق القوام في مصر خلال الفترة الماضية لإنقاص بعض الكيلوغرامات قبل حفلها الغنائي الأخير.

المصدر:
نواعم

خبر عاجل