لعبة افتراضية للتشجيع على التطعيم

لجأ باحثون دنماركيون إلى تقنية الواقع الافتراضي لتشجيع المزيد من الناس على تلقي لقاح مضاد لفايروس كورونا.

ويضع المشاركون في التجربة التي أجرتها جامعة كوبنهاغن نظارات الواقع الافتراضي ليلعب كل منهم دور مسن يعبر الميدان في ساحة المدينة وهو يحاول جاهدا تجنب المارة الذين يرتدون الملابس الحمراء كونهم مصابين بكوفيد – 19. أما الذين تلقوا التطعيم فيرتدون الملابس الزرقاء.

وقال آدم وهو مشارك في التجربة التي أجريت في حديقة بكوبنهاغن “كان الأمر ممتعا بالتأكيد. تشعر كأنك في أجواء يهيمن عليها فايروس كورونا”، مشيرا إلى أنه قرر بالفعل تلقي جرعة مضادة لكوفيد – 19.

وأوضح روبرت بورن أستاذ علم النفس في جامعة كوبنهاغن، استنادا على دراسة سابقة قام بها الباحثون عبر الإنترنت “نعرف من دراسات مماثلة أنه بعد مرور الناس بتجربة واقع افتراضي مثل هذه، يزداد عزمهم على التطعيم. لاحظنا ذلك بالفعل مع كوفيد”.

ولفت بورن إلى إمكانية الاستفادة من هذه التجربة داخل عيادات الأطباء. وتقدر منظمة الصحة العالمية أن التطعيم ينقذ ما بين أربعة وخمسة ملايين شخص من الموت سنويا.

وأظهر استطلاع أجرته وكالة الاتحاد الأوروبي “يوروفاوند” في الفترة من فبراير إلى مارس، أن أكثر من ربع البالغين في الاتحاد الأوروبي أكدوا أنهم سيمتنعون عن تلقي لقاح كوفيد – 19.

 

خبر عاجل