وزير عراقي يشعل زوبعة بردّه على مواطن

فيما يعاني ملايين العراقيين من سوء أحوالهم الاقتصادية والمعيشية، لم يجد أحد المواطنين سبيلاً سوى الشكوى لوزير الثقافة والآثار العراقي، حسن ناظم، خلال زيارته لإحدى الفعاليات على ما يبدو في بغداد.

وظهر الرجل في مقطع فيديو تداوله ناشطون على مواقع التواصل، وهو يشكو حاله للوزير، قائلاً، “أقسم بالله عندي تسع أولاد… وصرلي 4 أيام…”، ليقاطعه الأخير ممازحاً “شنو تاخذ فياغرا”.

إلا أن عبارة الوزير على الرغم من أنها أتت في إطار ممازحة المواطن المقهور، ولربما التخفيف عنه، لاقت ردود فعل غاضبة على وسائل التواصل الاجتماعي في البلاد.

إذ رأى كثيرون أن جواب ناظم حمل الكثير من الاستخفاف والسخرية من معاناة المواطنين، فضلاً عن الخفة وعدم المسؤولية. في حين خفف آخرون من أهمية الأمر، معتبرين أن جوابه أتى في سياق الدعابة لا أكثر.

ويعاني العراق من أوضاع اقتصادية صعبة، أدت إلى خروج العديد من التظاهرات الحاشدة في تشرين الأول 2019، ضد البطالة والفساد، قبل أن تتحول إلى مطالبات سياسية. وأشارت الأمم المتحدة قبل أشهر إلى ارتفاع نسبة الفقر في البلاد، بين سبعة و14 في المئة، بعد قرار الحكومة العراقية خفض قيمة الدينار وما رافقه من ارتفاع في أسعار المواد الغذائية.

المصدر:
العربية. نت

خبر عاجل