ابنة سليماني تغضب أسرتها

يبدو أن ترشح ابنة قائد فليق القدس السابق في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني لانتخابات بلدية طهران، أثار حفيظة عائلتها.

ووجه عمها وأختها انتقادات غير مباشرة لقرار نرجس سليماني الترشح ضمن أعضاء قائمة ائتلاف قوى الثورة الأصولية المتشددة للانتخابات التي يتوقع أن تجري بالتزامن مع الانتخابات الرئاسية هذا الشهر، بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية.

وانتقد سهراب سليماني شقيق قائد فيلق القدس الذي اغتيل في العراق العام الماضي، في تعليق عبر “إنستغرام” ترشح نرجس، دون أن يسميها، كاتبا، بحسب ما نقل موقع جماران “من قام بهذا الفعل أغفل مكانتك، وإنني أعتذر لروحك على عدم مقدرتي على الفلاح على الرغم من جهدي”.

بدورها، علقت فاطمة سليماني على قرار أختها، قائلة بمنشور عبر “إنستغرام” أيضاً، “صفحتي تتشح بلون الدماء، نخجل من روحك يا أبي، فقد علّمتنا دائمًا ألا نسعى وراء كراسي المناصب”، وفق ما نقل موقع “سربوش” الإخباري.

إلى ذلك، لم تقتصر الانتقادات على أفراد العائلة، إذ رفضت شخصيات أخرى تنتمي إلى التيار الأصولي خطوة نرجس معتبرين أنها “غير شرعية”، ومنهم رئيس تحرير سابق لصحيفة كيهان المقربة من المرشد الإيراني، علي خامنئي.

المصدر:
العربية. نت

خبر عاجل