ما أهمية الحواجب والرموش في ملامحنا؟

تعتبر الحواجب والرموش من أهم السمات التي تميز البشر وحتى الحيوانات، وتتجاوز أهميتهما الشكل الجمالي إلى أكثر من ذلك. فكشفت المتحدثة الإكلينيكية باسم الأكاديمية الأميركية لطب العيون ستيفاني ماريونو، عن أن “الهدف الرئيسي لكليهما هو حماية العينين”. وقالت، “هدفها هو تكوين طبقة أخرى من الحماية لمقلة العين ضد أي شيء، سواء كان سائلا أم صلبا أم غبارا أم حشرات”، وفقا لما نقله موقع “لايف ساينس”.

كما أضافت أن “الحواجب تحمي العينين من المواد الخارجية، مثل العرق وقشرة الرأس والمطر، التي تسقط على الوجه. وتلتقط المادة أو تمتصها، أو قد توجه زاويتها إلى جانب الوجه بعيدا عن العينين. وتعد الحواجب ضرورية لتعبير الوجه والتواصل مع المشاعر الدقيقة، كما وتوفر الرموش حماية مماثلة للعيون”.

وقالت ماريونو، إنها “تقريباً مثل شعيرات الوجه. طويلة وحساسة. وعندما يلمسها شيء ما، فإنه يطلق استجابة وميض كآلية دفاع”. وأكدت أنه “من دون الرموش، سيستغرق الأمر وقتا أطول لتنشيط استجابة الوميض، لأن المحفز الرئيسي سيكون رؤية شيء ما قادما في العين”. وأضافت، “لكن هذا يعطيك القليل من التحذير من أن شيئا ما في الجوار قد يؤذي العين بالفعل”. ونصحت ستيفاني ماريونو أنه “في حال لاحظت أن حواجبك أو رموشك تتساقط أو تتغير بطريقة أخرى، فاستشر الطبيب فوراً”.​

المصدر:
الحرة

خبر عاجل