متعهدو الشحن والتفريغ في المرفأ: انظروا إلى وضعنا

أطلق رئيس تجمع متعهدي الشحن والتفريغ في مرفأ بيروت جوزف عواد “صرخة الى المسؤولين المعنيين على مختلف المستويات للنظر بوضع المتعهدين الذين تحملوا خسائر فادحة ناتجة عن الانفجار الكارثي الذي حصل في 4 اب 2020، والذي ألحق بهم خسائر تعدت قيمتها السبعة ملايين دولار”.

وقال عواد، “رغم هذه الخسائر، سارع المتعهدون الى المشاركة الفاعلة في تشغيل المرفأ بعد اسبوع من تاريخ الانفجار في ظل ظروف صعبة للغاية، وذلك لتأمين حاجات البلاد الغذائية وأهمها القمح والمساعدات الإنسانية”.

وأضاف، ” لغاية اليوم لم يتحدث احد مع المتعهدين لتعويضهم خسائر المعدات والاجهزة التي دمرت او تعطلت جراء الحادث الاليم في المرفأ، خصوصا وانهم بادروا الى العمل وفق ما تيسر لديهم بهدف تسهيل عملية التشغيل، علما انهم يتقاضون أتعابهم بالليرة اللبنانية على اساس 1500 ليرة للدولار الواحد، وفي بعض الاحيان على سعر المنصة 3900 ليرة، الامر الذي يمنعهم من تصليح معداتهم وصيانتها التي كلفتها بالدولار الاميركي وتسدد نقداً”.

وأثنى عواد على “الدور الذي يقوم به الرئيس المدير العام لإدارة واستثمار مرفأ بيروت عمر عبد الكريم عيتاني لإعادة اطلاق ورشة العمل في مرفأ بيروت”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل