جورج كلوني يطلق مدرسة لتعليم “المحرومين”

يشارك النجم السينمائي الأميركي، جورج كلوني، في تأسيس مدرسة عمومية لتعليم الفنون السينمائية والتلفزيونية، في لوس أنجلوس، لمساعدة طلاب المرحلة الثانوية من المجتمعات المحرومة على دخول عالم هذه الصناعة، بحسب ما أعلن مسؤولون، الاثنين.

وبالشراكة مع “مدارس مقاطعة لوس أنجلوس”، يقود مجلس استشاري يضم نجوما كبارا بينهم كلوني، برنامجا تعليميا تحت اسم “ماغنت”، لتزويد الطلاب بالمناهج الدراسية والتدريب العملي والتدريب الداخلي، في صناعة الإنتاج التلفزيوني والأفلام.

وقال كلوني في بيان، إن “هدفنا هو أن نعكس بشكل أفضل تنوع بلدنا، ما يعني أن نبدأ باكرا”، وأضاف أن المشروع يتضمن “إنشاء برامج ثانوية تعلم الشباب عن الكاميرات، والمونتاج، والمؤثرات البصرية، والصوت، وجميع الفرص الوظيفية التي توفرها هذه الصناعة”.

المشرف العام على مدارس مقاطعة لوس أنجلوس، أوستن بيتنر، قال في تغريدة على تويتر، الاثنين، إن المبادرة “ستساعد في فتح أبواب الفرص لمجموعة متنوعة من الطلاب من المجتمعات المحرومة”.

وأضاف بيتنر أن “الفيزياء لها دور في اختيار المصور السينمائي عدسة الكاميرا، والرياضيات هي جزء من أساس الموسيقى التصويرية للفيلم، ومهارات التفكير النقدي مطلوبة لتصميم موقع التصوير”، مؤكدا أن “كل هذا سيتم ربطه بالمنهج الدراسي في المدرسة”.

ومن بين الأعضاء الاستشاريين المؤسسين الآخرين للمبادرة الجديدة، غرانت هيسلوف، ودون تشيدل، وميندي كالينغ، ونيكول أفانت، وإيفا لونغوريا.

ومن المتوقع أن يتم إطلاق مدرسة “رويبال للإنتاج السينمائي والتلفزيوني”، ومقرها في مركز إدوارد آر رويبال التعليمي، في خريف عام 2022.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل