الأحرار: كل فرد يستغل الأزمة ليستفيد يكون شريك في الفساد

عقد المجلس الاعلى لحزب الوطنيين الأحرار اجتماعه الاسبوعي برئاسة كميل دوري شمعون ورأى البيان الصادر عن المجتمعين، أن “السلطة تستمر بالمرواحة وكسب الوقت، وهي التي تملك ترفه وتحرق قلوب اللبنانيين وهم يفتشون على دواء، وقود اوقوت يومي”.

كما وشجب البيان، “سياسة تقاذف التهم” التي “أصبحت مكشوفة لجهة تشكيل الحكومة والفوضى اصبحت حجة التجار فلا من حسيب او رقيب لا في المخازن ولا على الحدود”. وأضاف، “لاننا حريصون على البلد، نرى ان بعض التدابير قد تساعد في تخفيف وطأة الذل. لذا علينا استكمال العمل على زيارة المناطق اللبنانية، والتواصل مع الحزبيين واللبنانيين عامة، للوقوف عند مشاكل الناس الحياتية”.

وجدد الطلب من اصحاب محطات الوقود “ان تستقبل الزبائن إلى ساعة متأخرة من الليل افساحا في المجال امام اكبر عدد من الناس، للحصول على المحروقات وتخفيف عنهم الضغط قدر المستطاع”. وتابع البيان، “علينا الاعتراف بالواقع ان المسؤولية مشتركة بيننا وبين السلطة، فكل فرد يستغل هذه الازمة ليستفيد هو شريك في الفساد! وكل فرد لا يثور مطالبا بحقوقه هو يمعن في الطعن! فلنتضامن ضدهم قبل فوات الاوان”.​

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل