ما لا تعرفونه عن التفاح… أضرار خطيرة

نعرف الكثير عن فوائد التفاح وأهميته، الا ان له جملة أضرار غير معروفة ومتداولة قد تشكل خطراً كبيراً على الصحة.

إليكم قائمة بأبرز الأضرار المحتملة للتفاح:

1. التسمم

على الرغم من أن تناول لب التفاح لن يسبب لك التسمم، إلا أن تناول بذور التفاح التي تتوسط لب الثمرة سواء بقصد أو من غير قصد قد يؤدي للإصابة بالتسمم.

إذ تحتوي بذور التفاح على مادة السيانيد (Cyanide) السامة، والتي من الممكن لتناول كميات كبيرة منها أن يتسبب في الوفاة، لذا ينصح بتجنب تناول بذور التفاح بشكل تام.

يجب التنويه إلى أن التسمم بالسيانيد الناتج عن تناول بذور التفاح لا يحدث عادة نتيجة تناول كمية قليلة من البذور، بل يحتاج الشخص لتناول كميات كبيرة من بذور التفاح حتى يحصل التسمم.

2. ردود فعل تحسسية

قد يتسبب تناول ثمار التفاح من قبل المصابين بحساسية التفاح في تحفيز الجسم ليقوم بإبداء رد فعل تحسسي، ولكن يجب التنويه إلى أن حساسية التفاح لها عدة أنواع، لذا قد تختلف الأعراض الظاهرة على المصاب من شخص لاخر، وهذه نبذة عامة عن أعراض حساسية التفاح:

طفح جلدي.

تورم في الحلق أو في الشفاه.

تشنجات في البطن أو انزعاج عام في المعدة.

إسهال.

حكة في الحلق أو في الفم.

غالبًا ما يكون الأشخاص المصابون بحساسية التفاح مصابون من الأصل بحساسية تجاه النباتات التي تنحدر من عائلة الورديات (Rosaceae family) عمومًا، وهذه العائلة النباتية هي ذات العائلة التي ينحدر منها: اللوز، والخوخ، والإجاص، والمشمش، والفراولة.

3. رفع مستويات سكر الدم

من أضرار التفاح المحتملة أن تناوله أو تناول بعض المنتجات المصنعة منه قد يسبب رفع مستويات سكر الدم ونخص بالذكر هنا عصير التفاح، لذا وإذا كان الشخص مصابًا بمرض السكري، يفضل أن تتم مراقبة مستويات سكر الدم عن كثب لديه إذا ما رغب في تناول التفاح أو شرب عصيره.

4. اضطرابات ومشكلات هضمية

قد يتسبب تناول التفاح لا سيما بإفراط بتحفيز الإصابة ببعض المشكلات الهضمية، مثل: الغثيان، والإسهال، والنفخة وذلك بسبب احتواء التفاح على هذه المواد:

الألياف الغذائية: قد يسبب تناولها بكميات كبيرة فجأة انزعاجًا عامًا في الجهاز الهضمي.

سكر الفواكه أو الفركتوز: إذ يعاني البعض من حساسية تجاهه، ناهيك عن أنه قد يتسبب في تحفيز ظهور أعراض متلازمة القولون المتهيج (Irritable bowel syndrome).

5. تفاعل سلبي مع بعض الأدوية

على الرغم من أن تناول القليل من لب التفاح قد لا يؤثر على الية عمل بعض الأدوية في الجسم، إلا أن هذا الأمر لا ينطبق على بعض المنتجات المصنوعة من التفاح، لا سيما عصير التفاح.

إذ قد يتسبب شرب عصير التفاح مع بعض أنواع الأدوية في التقليل من قدرة القناة الهضمية على امتصاصها والاستفادة منها، لا سيما هذه الأنواع من الأدوية:

بعض أدوية ارتفاع ضغط الدم، مثل دواء أتينولول (Atenolol).

بعض أنواع مضادات الهيستامين، مثل دواء فيكسوفينادين (Fexofenadine).

لذا يفضل تجنب شرب عصير التفاح بشكل نهائي مع الأدوية المذكورة أعلاه.

6. أضرار التفاح الأخرى

قد يسبب تناول التفاح الاختناق، إذ قد يتسبب تناول لب التفاح النيء من قبل الأطفال أو البالغين الذين يعانون من صعوبة البلع في تحفيز إصابتهم بالاختناق.

المصدر:
ويب طب

خبر عاجل