المستوطنون يهددون بإسقاط الحكومة الاسرائيلية

 

نفى رئيس مجلس المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية، ديفيد الحياني، التقارير الصحافية التي أفادت بأن رئيس الوزراء نفتالي بنيت، رضخ لمطالب أميركية ومنع انعقاد (المجلس الأعلى للتخطيط والبناء) في الإدارة المدنية التي تدير شؤون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال الحياني إن «إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، تعرف أن تجميد الاستيطان سيؤدي حتماً إلى سقوط الحكومة، لأن هناك عدداً من النواب التابعين لها ملتزمون بمصالح الاستيطان». وأضاف: «أنا لا أعتقد أن الإدارة الأميركية معنية فعلاً بسقوط الحكومة».

كانت صحيفة «يسرائيل هيوم»، الناطقة بلسان رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو، قد نشرت تقريراً، أمس، ادّعت فيه أن بنيت أمر بوقف اجتماعات مجلس الاستيطان «استجابةً للضغوط الأميركية». وقالت نقلاً عن مصادر استيطانية مطلعة، إن «رضوخ بنيت يعني التجميد الكامل للبناء الاستيطاني المستقبلي». وأكدت: «ما دام المجلس لا يجتمع، فلا يمكن الموافقة على مخططات استيطانية جديدة».

المصدر:
الشرق الاوسط

خبر عاجل