قطع الطرقات يرافق استشارات ميقاتي

فيما يواصل الرئيس المكلف تشكيل الحكومة نجيب ميقاتي مشاوراته واستشارته مع الكتل النيابية في مجلس النواب، يستمر قطع الطرقات في بعض المناطق اللبنانية.

وقطع أصحاب صهاريج المياه والجرارات الزراعية التي تبيع المياه في بلدة حاروف والجوار طريق حاروف – تول – النبطية عند مستديرة حاروف، احتجاجا على نفاد مادة المازوت لديهم وتعذر حصولهم عليها، إلا من خلال تجار السوق السوداء بحيث وصل سعر الصفيحة الواحدة الى 300 ألف ليرة.

وندد المحتجون “بتواطؤ أصحاب المحطات مع تجار السوق السوداء، اذ يمتنعون عن تزويدهم المازوت بالسعر الرسمي، بحجة أن لا مازوت لديهم غير انه يتوافر بسعر السوق السوداء”، مشيرين إلى أن “نفاد مادة المازوت من صهاريجهم يعني توقف ايصال المياه الى المنازل وارتفاع ثمنها، ما يضع المواطنين أمام ازمة مزدوجة”، مطالبين بإيجاد حل سريع للازمة.

وفي البرامية، قطع محتجون غاضبون الطريق قبالة محطة عنتر احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية وشح مادة البنزين وفقدان المازوت وانقطاع الكهرباء وتقنين المولدات الخاصة.

وقطع عدد من المحتجين السير على طريق الاوزاعي باتجاه الجنوب.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل