استمرار حرائق الغابات لليوم السابع في مناطق تركيا الساحلية

حجم الخط

تستمر حرائق الغابات في تركيا لليوم السابع على التوالي في ظل موجة الحر غير المسبوقة التي تجتاح جنوب أوروبا، مما يحمل السلطات على إجلاء السكان والسياح عن المناطق المهددة بالنيران. وتسببت الحرارة الشديدة وانخفاض الرطوبة والرياح العاتية في اشتعال الحرائق التي تسببت حتى الآن في مقتل 8 أشخاص ونفوق عدد لا يحصى من الحيوانات وتدمير الغابات، فيما اضطر القرويون إلى إخلاء منازلهم وماشيتهم، في وقت فر فيه السياح مستقلين القوارب والسيارات.

ويشعر المراقبون بالقلق من وصول الحرائق في ولاية موغلا الساحلية إلى محطتين للطاقة الحرارية، حيث جاءت ألسنة اللهب على بعد كيلومتر واحد من محطة كيميركوي للطاقة الحرارية في منطقة ميلاس في وقت متأخر من يوم أمس الثلاثاء، قبل أن تغير الرياح اتجاهها، مما ساعد على تجنب حدوث أزمة هناك. وأشارت مصادر إعلامية إلى أن “رجال الإطفاء كانوا يكافحون النيران ليلا باستخدام خراطيم المياه بينما حفر مسؤولو الإنقاذ الآخرون خنادق حول المحطة”.

وقال رئيس بلدية ميلاس محمد توكات، إن “الحريق تحت السيطرة الجزئية، وأن الجهود مستمرة لإخماد النيران في منطقة المحطة الحرارية”. وأضاف، “الدعم الجوي الذي تشتد الحاجة إليه وصل أخيرا” معبرا عن أمله في أن “تستمر مساعدتهم طوال اليوم للسيطرة الكاملة على الحريق”.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل