بايدن يوفد مبعوثاً إلى إثيوبيا

أعلنت الإدارة الأميركية أن مبعوثها الخاص إلى القرن الإفريقي جيفري فيلتمان سيزور إثيوبيا، وسط مخاوف دولية متزايدة بشأن النزاع المسلح المتواصل في هذا البلد.

وأكد مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض جيك سوليفان، عبر “تويتر” أمس الخميس أن الرئيس جو بايدن طلب من فيلتمان العودة إلى إثيوبيا “في هذه اللحظة الحرجة”.

وتابع، “الحرب المستمرة لأشهر جلبت إلى هذه الدولة العظيمة المعاناة والتفرقة الهائلتين، ولا يمكن معالجة ذلك من خلال المزيد من القتال. ندعو جميع الأطراف إلى العودة لطاولة التفاوض فورا”.

ويأتي ذلك على خلفية زيادة التوترات في إثيوبيا، إذ أعلن “جيش تحرير أورمو” أخيراً عن تشكيله تحالفا عسكريا مع “الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي” المتمردة التي استعادت السيطرة في أواخر حزيران وأوائل تموز على معظم أراضي إقليم تيغراي وأجزاء من المناطق المجاورة له.

من جانبها، ألغت حكومة أديس أبابا نظام وقف إطلاق النار في تيغراي.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل