الأسعار ع دولار الـ25.000 ل.ل

ترى مصادر اقتصادية ومالية، عبر موقع القوات اللبنانية الإلكتروني، أن “لا حلَّ لمشكلة إبقاء التجار لأسعار السلع والمواد الغذائية على ارتفاعها، على دولار 25.000 ليرة لبنانية، بشكل عام، على الرغم من أن سعر الصرف يشهد تذبذباً، صعوداً وهبوطاً، وصل إلى 18.000 ل.ل”.

وتضيف، أن “التاجر سيستمر بالتذرع بأنه اشترى بضاعته على سعر مرتفع للدولار، حين تخطى الـ23.000 ل.ل، منذ أسابيع، لعدم خفض أسعار السلع”، لافتة إلى أن “تسعير البضائع بالدولار ربما يحل جزءاً مهماً من هذه المشكلة، وينزع الذريعة من يد بعض التجار الجشعين، إذ سيدفع المستهلك حينها ثمن السلعة بالليرة على سعر الدولار اليومي”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل