الدفتر بـ100 ألف والقرطاسية بالملايين

يبدو أن أهالي التلامذة مقبلون على أعباء مدرسية “كارثية”، مع اقتراب بدء العام الدراسي 2021 ـ 2022. ويقف الأهالي حائرين عاجزين أمام هذا الواقع، في ظل الأزمة الاقتصادية والمعيشية المتفاقمة، ولسان حالهم، “كيف بدنا نعلِّم ولادنا؟”.

فقد انهالت عشرات الاتصالات على موقع القوات اللبنانية الإلكتروني، لأهالي طلاب في مدارس متوزعة على مختلف المناطق اللبنانية، عبَّروا فيها عن شكواهم “من الأسعار الخيالية للقرطاسية واللوازم المدرسية، إذ بلغ سعر الدفتر الواحد 100 ألف ليرة لبنانية في بعض المدارس الخاصة، علماً أن تلميذ الثاني ابتدائي مثلاً بحاجة إلى ما لا يقل عن 10 دفاتر في العام الدراسي”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل