“الوطني الحر”: لتكفّ بعض القوى عن سياسة النكد

عقدت الهيئة السياسية في التيار الوطني الحر، اليوم السبت، اجتماعها الدوري إلكترونياً برئاسة النائب جبران باسيل وناقشت جدول الأعمال.

وأشارت في بيان، إلى أن “الهيئة أبدت ارتياحها لإقرار البيان الوزاري بسرعة تعكس إرادة الحكومة الجديدة بالتوجّه إلى العمل. وترى الهيئة أن البيان تضمّن مطالب التيار الوطني الحر التي وردت في بيان التكتل الأخير ولاسيما كل ما يتصل بالإصلاحات المالية والنقدية وإعادة هيكلة القطاع المصرفي ومكافحة الفساد وتوفير شبكة الأمان الاجتماعي والتدقيق الجنائي وإعادة الأموال المحوّلة إلى الخارج والكابيتال كونترول والفوائد المشجعة للاقتصاد المنتج والبطاقة التمويليّة والانتخابات ومشاركة المغتربين والتحقيق في انفجار المرفأ وإعادة إعماره وتنفيذ ورقة سياسة النزوح  وإقرار قانون اللامركزيّة الإدارية”.

وأضاف، “تبدي الهيئة ارتياحها لتوقيع عقد التدقيق الجنائي وترى أن العبرة بالتنفيذ، وتؤكد أن إصرار رئيس الجمهورية ميشال عون عليه أعطى ثماره خصوصاً أن صندوق النقد الدولي والهيئات الدولية تشترط قيام لبنان بالتدقيقات المالية اللازمة وصولاً إلى الشفافية التي تعيد الثقة وتفتح باب الحصول على المساعدات”.

وتابع البيان، “يطالب التيّار الحكومة بالإسراع بإصدار وتوزيع البطاقة التمويليّة لتتزامن مع رفع الدعم عن المحروقات لكي يتمكّن المواطنون من تأمين أقل حاجاتهم بالتنقل، كذلك تأمين تغذية أكبر للكهرباء من قبل مؤسسة كهرباء لبنان لتخفيف الكلفة عليهم من المولدات الخاصة ولتخفيف الضغط على طلب المازوت وتأثير ذلك على الطلب على الدولار”. واشار إلى أنه “آن الأوان أن تكفّ بعض القوى والكتل النيابية عن سياسة النكدّ بحرمان اللبنانيين من الكهرباء”.

المصدر:
النهار

خبر عاجل