رئيسي: لولا تضحيات سليماني لبات “داعش” جار أوروبا

اعتبر الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي أن “لولا تضحيات الراحلين قاسم سليماني أبو مهدي المهندس، لكان تنظيم “داعش” جار أوروبا على ساحل المتوسط”.

وفي كلمة ألقاها في الجمعية العامة للأمم المتحدة عبر “الفيديو”، قال رئيسي إنه “لولا تضحيات قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الراحل قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي الراحل أبو مهدي المهندس لكانت داعش جارة أوروبا على ساحل المتوسط”. ولفت إلى أن “الحضور العسكري الأمريكي في سوريا والعراق يقف عائقا أمام تحقيق الديمقراطية وإرادة الشعوب”، مضيفا أن “الحرية لا تأتي عبر القوات العسكرية الخارجية”.

وأضاف أن “الولايات المتحدة لا تخرج من العراق وأفغانستان بل يتم إخراجها من هناك”. وفي الملف اليمني، اعتبر أن “الطريق إلى حل الأزمة اليمنية يأتي من خلال وقف فوري وغير مشروط للعدوان والاعتداء وتسهيل الحوار بين اليمنيين”.وأضاف أن “هذه الأزمة تثير القلق كثيرا والعالم يجب أن ينهي صمته تجاه هذه الجريمة”. وشدد على أن “سياسة إيران هي الحفاظ على وحدة أراضي جميع دول المنطقة”.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل