زهرا لنصرالله: لن تأخذ البلد والناس بـ”عرض الكتف”

أشار النائب السابق أنطوان زهرا إلى أن مواجهة اليوم بدأت في شارع قرب مدرسة الفرير فرن الشباك وهناك مجموعة مسلحة دخلت بين الناس “يلي جايين يتظاهروا”، واستعملوا القوة لإخضاع الناس.

وأضاف في حديث ضمن برنامج “صار الوقت” عبر mtv أن “القوات اللبنانية جزء من فرن الشباك وعين الرمانه ولم نكن ننفذ اي نوع من التحضير المسبق لما حصل.

وتابع، “القوات موجودة في مجتمعها وهل رأيت مجموعات قواتية منظمة تنطلق من مكان إلى آخر؟”.

وقال، “لمعرفة ما حصل اليوم علينا العودة إلى كلام الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله الإثنين “شيلو البيطار وإلاّ السلم الأهلي” وإن شاء الله يتعظ “حزب الله” مما حصل وأنه ليس بـ”عرض الكتف” يأخذ البلد والناس”.

ولفت إلى أن “القوات بأدائها السياسي في الفترة الأخيرة تشكل جذب وأهون عدوّ لرمي عليه ما حصل اليوم هو “راجح القوات” ومطلوب من الجيش توقيف من أطلق النار أيًّا يكن وتبيان حقيقة ما حصل”

واعتبر ان وزير الداخلية بسام مولوي سدّد جزءاً من فاتورة الحفاظ على الحكومة عبر تبني سيناريو “حزب الله” لما حصل اليوم في الطيونة.

ورأى أن التحقيق يجب ان يكون سرياً وعن ما حصل اليوم نقول رغم وجود جدل عريض حول ما يجري في ملف تحقيقات المرفأ ولا يحق لنا لا تهديد القاضي ولا استباق القرار الذي سيصدر.

وأردف، “رئيس الجمهورية ميشال عون عندما يُقال له الأمر تابع لحزب الله يحيد بوجهه والكل يعرف بوجود الحزب على كل المعابر”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل