واكيم لمولوي: مرتدو القمصان السود المسلحون من ضمن النخب المتظاهرة؟

أشار عضو تكتل الجمهورية القوية النائب عماد واكيم، اليوم الخميس، إلى أننا استمعنا بتمعن الى تصريح وزير الداخلية بسام مولوي، بعد اجتماع مجلس الامن المركزي، وسررنا بتشديده على ضرورة الحفاظ على السلم الاهلي الذي هو “اقدس الاقداس” وهذا من واجبات معاليه الأساسي.

واعتبر أنه “لفتنا في حديثه تبرير اعمال الشغب كردة فعلٍ على اطلاق النار من قبل مجهولين”. وأضاف، “افادنا أن طالبي ترخيص المظاهرة اعلموه بانهم انتقوا مجموعة من النخبة للمشاركة فيها وتبنى الوزير هذا الامر. لذا نسأله هل مرتدو القمصان السود المسلحون الذين يطلقون النار باتجاه عين الرمانة  وشوهدوا في كل محطات التلفزة هم من ضمن هذه النخب؟”.

وسأل، “هل اطلاق قذائف B7 على احياء سكنية هو امر طبيعي مررت عليه مرور الكرام، حتى لو حدثت اعمال امنية؟ هل الاعتداء على فريق اعلامي يبرر كما فعلت لانه حدث بعد اطلاق النار؟”. وقال، “معاليك، من يريد ان يضبط الامن، وهذا مبتغانا، عليه ان يكون دقيقاً وغير منحاز خاصةً اذا كان ذو خلفية قضائية”.

وتابع، “نطلب من حضرتكم التنبه لان مسؤوليتكم حفظ الامن والسلم الاهلي وهناك اسس لهذه المسألة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل