كركي يدق ناقوس الخطر: لتخفيف الأزمة عن المضمونين

التقى المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي محمد كركي، صباح اليوم الخميس، كلا من المدير العام لمستشفى الجامعة الأميركية جوزف عتيق والمدير العام لمستشفى “أوتيل ديو” نسيب نصار، في حضور مديرة ضمان المرض والأمومة سحر مجري ورئيس مصلحة المراقبة الإدارية على المستشفيات فؤاد حليحل، وتم التداول بواقع القطاع الصحي الصعب الذي تشهده البلاد وبخاصة في ما يتعلق بمعاناة المستشفيات من هجرة نخبة أطقمها الطبية والتمريضية، وكذلك الأزمة المالية الحادة التي تسبب بها تدهور سعر صرف العملة الوطنية، الأمر الذي انعكس سلباً على المضمونين وأثقل كاهلهم بفاتورة استشفائية ضخمة وأجبرتهم حد بيع أرزاقهم من أجل سدادها”.

وأشار مكتب كركي في بيان، إلى أن “المدير العام للصندوق، دق ناقوس الخطر ويدعو جميع المعنيين في هذا الملف الى ضرورة التعاون ومضافرة الجهود للتخفيف من وطأة الأزمة عن المضمونين. وأبدى عتيق ونصار تفهمهما للأوضاع الصعبة التي يقاسيها المضمونين، لا سيما ذوي الدخل المحدود وأعلنا استجابتهما لدعوات الدكتور كركي لجهة عدم تقاضي فروقات مالية كبيرة من المضمونين، وبخاصة غير المبررة، وأضافا أنهما على استعداد للاستعانة بصندوق المساعدات الاجتماعية وصناديق الدعم في المستشفيات الجامعية بغية مساعدة الحالات الانسانية الأكثر فقراً”.​

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل