جبور: أحداث الطيونة لا تخرج عن إطار تصرفات “الحزب” في 7 أيار

رأى رئيس جهاز الاعلام والتواصل في حزب القوات اللبنانية شارل جبور أن “ما حصل اليوم الخميس هو نتيجة مباشرة للتحريض الذي قام به حزب الله منذ 4 أشهر، والمعلومات تشير الى ان القرار الظني سيتضمن اتهاماً لحزب الله وإلا لماذا هذا التحريض؟”.

وأشار في حديث عبر “mtv” الى أن “كل الوقائع والتحريض المتواصل أدى الى ما يحدث اليوم فالتحريض لم يبق على المستوى السياسي فقط بل بدأت ترجماته على الأرض”.

وأضاف، “ما حصل هو اعتداء موصوف بتخطيط واضح بدأ منذ 4 أشهر الى اليوم، وما حدث لا يخرج عن إطار ما قام به حزب الله في 7 أيار”.

وشدد على أن “الأمور لن تهدأ قبل ان يتأكد حزب الله من كف يد المحقق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت طارق بيطار تماماً كما حدث في 7 أيار، لن يتراجع حتى يتحقق مبتغاه”.

ولفت الى أنه “من الخطيئة ان تخضع القوى السياسية في مسألة تتعلق بالجسم القضائي واي رضوخ اليوم يعني انتهاء ما تبقى من الدولة اللبنانية”.

وأشار الى أن “هناك محاولة لحرف الأنظار عما يقوم به حزب الله، ومنذ 4 اشهر هم يهددون ويتوعدون بيطار وهم من اوصلوا الأمور الى هذا الحد”.

وعن موقف “القوات”، قال، “نتعامل مع الأمور بشكل ديمقراطي وسلمي وعلى جميع اللبنانيين ان يهبوا ويستعدوا فالقضية لا تعني القوات فحسب انما جميع اللبنانيين وعليهم تحمل المسؤولية في حال كف يد بيطار لانه لا بقاء لامل بلبنان”.

وأوضح أن “حزب الله معروف بتصرفاته في لبنان وخارج لبنان وفي 7 أيار”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل