الأمن السيبراني و”الهاكرز” بين واشنطن وروسيا

أكدت نائبة مستشار الرئيس الأميركي للأمن القومي آن نيوبيرغر، أن “الولايات المتحدة تجري مباحثات صريحة ومهنية مع روسيا بشأن الأمن السيبراني ومحاربة الجريمة الإلكترونية”.

وقالت خلال مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة، إن “الولايات المتحدة تجري مناقشات صريحة ومهنية وواضحة للغاية مع روسيا بشأن النشاط الإجرامي وفيروسات الابتزاز الإلكتروني التي تنطلق من أراضيها، ونعتقد أن الجانبين أجريا مناقشة جيدة وصريحة وتبادلا المعلومات حول تلك القضايا.

وأكدت نيوبيرغر، “استعداد واشنطن لمحاربة نشاط الهاكرز على الأراضي الأميركية بناء على المعلومات من الجانب الروسي، وكذلك محاربة المجرمين الذين يستهدفون روسيا في المجال السيبراني”.

وأشارت الى أن “الدول تقدم لنا معلومات بناء على الاتفاقات حول المساعدة القانونية المتبادلة، ونحن ندرسها ونحقق فيها بناء على قوانين بلادنا، وفي حال وجود أدلة نتصدى للنشاط الإجرامي الذي مصدره أراضي الولايات المتحدة”.

وردا على سؤال حول استعداد الولايات المتحدة لمحاربة المجرمين الذين يستهدفون روسيا، قالت المسؤولة، “طبعا”، مضيفة أن “الدول المسؤولة يجب أن تتصدى لأنشطة الهاكرز التي تنطلق من أراضيها، وأن واشنطن تتخذ خطوات في هذا المجال وتعمل كذلك على دعم الجهود الدولية بهذا الشأن.

وتابعت، أن “روسيا قامت ببعض الخطوات رداً على الإشارات التي وجهتها إليها واشنطن بشأن فيروسات الابتزاز الإلكتروني، وأن واشنطن تنتظر مزيداً من الخطوات في هذا المجال”.​

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل