الخلوة السنوية لدائرة “اللبنانية” في مصلحة طلاب “القوات”‏

نظّمت دائرة الجامعة اللبنانية في مصلحة طلاب القوات اللبنانية خلوتها السّنوية على مدى ثلاثة أيام متتالية لكوادر الخلايا في كافة الكليات وذلك في دير عين ورقة – غوسطا، تحت عنوان “التزام مستمر”.

افتتح الخلوة عضو المجلس المركزي شربل ابي عقل من خلال عرضه لمسيرة نضاله الحزبي والعسكري في القوات اللبنانية، مروراً بمرحلة حلّ الحزب في العام 1994، والاعتقالات غير القانونية، والنضالات السرّية، وصولاً الى الحقبة السياسية التي تلت العام 2005 وحتّى اليوم.

بعده تم عرض وثائقي تضمّن تاريخ الجامعة اللبنانية، أعدّه أعضاء مكتب الدائرة.

ثم ألقى رئيس دائرة الجامعة اللبنانية السابق في مصلحة طلاب “القوات” ايلي جعجع محاضرة تطرّق فيها لمرحلة النضال السلمي بين العامين 2005-2011 وما تخلّل هذه الحقبة من عقبات واجهها طلاب الجامعة اللبنانية على مختلف الصُعد.

وبدأ ‏اليوم التالي بعرض أمور إدارية تتعلق بارتباط الخلايا في الكليات بمكتب المصلحة والتراتبية المعتمدة وكيفية اتخاذ القرارات المناسبة. كما حضر أمين سر تكتل “الجمهورية القوية” النائب السابق فادي كرم وعرض للوضع السياسي السائد في البلاد، وتطرّق الى ملف الانتخابات النيابية واهميتها لناحية انتزاع الاكثرية النيابية من الفريق الحاكم تمهيداً لإطلاق ورشة إعادة بناء الدولة ومؤسساتها.

بعده، أقيمت ورشة عمل جماعية أدارها رئيس الدائرة عبدو عماد تمحورت حول كيفية دراسة مسألة معيّنة والبحث عن تحليل لها ولنتائجها.

بدوره تطرّق رئيس مصلحة الطلاب طوني بدر الى اهمية الانتخابات الطالبية، بحيث شدّد على ضرورة اعتمادها في الجامعة اللبنانية كحق ديمقراطي وكوسيلة لنشر ثقافة قبول الآخر التي تقوم عليها المجتمعات الراقية والحضارية، ونحن من ضمنها، كي لا نقول في صلبها. كما أجاب بدر عن أسئلة الحضور حول أمور حزبية داخلية.

في ختام اليوم الثالث أجرى مسؤول الإعداد الفكري في مصلحة الطلاب الياس شلالا حواراً بين عدد من طلاب الخلايا، وقد تناول مواضيع متنوعة تتصل بعلاقة الطالب بجامعته ومجتمعه وحزبه.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل