أستراليا: أفعال الصين تتعارض مع خطابها السلمي

أكد وزير الدفاع الأسترالي بيتر داتون ، أن “أفعال الصين المقلقة لا تتفق مع حديثها عن الترويج للسلام والازدهار في المنطقة، وذلك بعد اكتشاف سفينة صينية تبحر في المنطقة الاقتصادية الأسترالية”.

وضرب داتون، أمثلة على أفعال ترتكبها الصين وتتعارض مع أقوالها، هي “إضفاء الطابع العسكري على بحر الصين الجنوبي، وعدائها في الآونة الأخيرة تجاه تايوان، وسن قانون للأمن القومي في هونغ كونغ”.

وقال في كلمة أدلى بها في كانبيرا، “كلنا على دراية بالمزاعم المتكررة للحكومة الصينية عن أنها ملتزمة بالسلام والتعاون والتنمية”، مضيفاً، “مع ذلك نشهد انفصالاً كبيراً بين الأقوال والأفعال. تابعنا عن كثب انخراط الحكومة الصينية في أنشطة مقلقة بصورة متزايدة”.

وردت السفارة الصينية في كانبيرا على وزير الدفاع الأسترالي وقالت إن “داتون يحرف سياسة بكين الخارجية ويضلل الشعب الأسترالي ويؤجج الصراع والانقسام بين الشعوب والدول”.

وأكدت أستراليا أنها راقبت سفينة استخبارات صينية تبحر في آب بالمنطقة الاقتصادية الخالصة التابعة لها، لكن ليس في مياهها الإقليمية.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل