كلوب بعد إنجاز ليفربول: أشعر بالفخر

أصبح ليفربول أول ناد إنكليزي يفوز بمبارياته الست في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد تغلبه 2-1 على ميلان أمس الثلاثاء، وهو إنجاز جعل مدربه يورغن كلوب “مليئاً بالفخر”.

وألغى هدفان من محمد صلاح وديفوك أوريغي تقدم ميلان عبر فيكايو توموري في الشوط الأول، وأكد تأهل ليفربول إلى الأدوار الإقصائية بالحد الأقصى البالغ 18 نقطة.

وقال كلوب، إني “بصراحة لا أشعر بالفخر كثيراً في كرة القدم لأنني أتوقع حدوث أشياء جيدة في معظم الوقت. لكن هذه الليلة تجعلني مليئاً بالفخر، إنها ليست جائزة الفوز بجميع المباريات الست، ولم نفز بأي شيء. كنت سأذهب إلى الدور التالي بأي حصيلة من النقاط لكن 18 هي الأفضل ولذا فإننا نتقبل ذلك أيضاً”.

وأجرى المدرب الألماني 8 تغييرات على تشكيلته الأساسية، وقال، إنه “شاهد العديد من الأشياء الجيدة في كرة القدم أمام ميلان”، مضيفاً “في ظل كل هذه التغييرات، كان يتعين على اللاعبين أن يلعبوا بثقة كافية لإظهار مدى جودتهم”.

ويستضيف ليفربول، صاحب المركز الثاني في الدوري الإنكليزي الممتاز، أستون فيلا يوم السبت المقبل.​

المصدر:
العربية. نت

خبر عاجل