محرز يحتفل بالإنتصار الجزائري على المغرب

استحوذت مباراة الجزائر والمغرب، في ربع نهائي بطولة كأس العرب، التي تستضيفها قطر، على اهتمام واسع تجاوز الإطار الرياضي إلى جوانب أخرى، ربما تتصل بخلفية تراجع العلاقة بين الدولتين العربيتين مؤخراً.

وعقب نهاية المباراة، التي حازت بلا جدال لقب الأفضل والأكثر إثارة في البطولة حتى الآن، عمت الأفراح الجزائرية الجماهير في ملعب “الثمامة” بالدوحة، وانتقلت سريعا إلى المدن الجزائرية، وحتى باريس، التي شهدت احتفالات صاخبة من الجزائريين الذين نزلوا إلى شوارع العاصمة الفرنسية.

ولم يتأخر نجم الجزائر رياض محرز، عن تعبيره عن فرحته بالانتصار الثمين، وحرص الجناح الموهوب بنشر صورة لفرحة لاعبي الجزائر بالانتصار على “أسود الأطلس” على “فيسبوك” تصاحبها كلمة واحدة هي: “الرجال”، مع علم الجزائر وقلب “أخضر اللون”.

يشار إلى أن محرز قاد الجزائر إلى لقب أمم أفريقيا 2019 بعد غياب 29 عاماً، كما بلغ محاربو الصحراء الدور النهائي الحاسم لتصفيات مونديال 2022 بالقارة الأفريقية.

خبر عاجل