بيرم: نتابع دورنا في حماية اليد العاملة اللبنانية

أوضح وزير العمل مصطفى بيرم أننا “لن نسقط، وقدرنا أن نصمد ونمتلك من المناعة على الرغم من كل الصعوبات والاوجاع والمصائب التي تعتري وطننا وتعتري عاصمتنا بيروت التي ستقوم وستكون عنواناً لقيامة لبنان”.

وأضاف خلال مشاركته حفل الاستقبال الذي أقامه اتحاد نقابات عمال ومستخدمي محافظة بيروت في فندق ريفيرا، لمناسبة انتخاب الهيئة القيادية الجديدة، أنه “في وزارة العمل، حلول شبه معدومة ودولة متهاوية متهالكة وسياسات متراكمة أوصلتنا إلى ما وصلنا إليه، لكن في لحظة من اللحظات لا نستطيع أن نسكت”.

وقال إنني “أتشرف أن أكون من هذه الطبقة وأحمل أوجاع الناس. ففي الوزارة أعزل السياسة عن الإدارة وفي السياسة أعلن موقفك في مجلس الوزراء، وأعلن موقفك في الاعلام، لكن في الوزارة، هذه وزارة لكل لبناني. لذلك، أطلقنا حواراً جريئاً من اللحظات الأولى لوجودنا في وزارة. فالتزامنا وميلنا وانحيازنا القانوني والاخلاقي والوطني إلى جانب العمال من دون أن ننسى مصالح أصحاب العمل برؤية متوازنة تنطلق من إنقاذ العمال الفئة الأكثر تضرراً وبعض المخارج التي صدرت على مستوى بدلات النقل والمنح المدرسية وعلى مستوى بدل معين لا تزال قيد النقاش في إطار مخارج تضمن تدوير الزوايا كي لا يخسر أحد على حساب أحد وأن يكون الكل رابحاً بانتظار استقرار ما”.

وتابع أنه “ما نعمل عليه ليس عملاً بالجملة لأن علينا حصاراً كبيراً جداً والحصار مطبق علينا. واستراتيجية التعامل مع الحصار هي المناعة النفسية وإطلاق شعلة الامل وتضافر الجهود والتضامن بين كل القوى وان نخرج من عقلية أن نعلم على بعضنا البعض وأن نفكر بعقلية رابح رابح لأن عقلية خاسر خاسر أو “رابح خاسر” جعلت الكل خاسراً. وسنتابع دورنا في حماية اليد العاملة اللبنانية، وبالأمس اعلنا في وزارة العمل عن تطبيق الكتروني يتعلق ب126 مهنة محصورة باللبنانيين يستطيع أي شاب وشابة في لبنان الدخول إلى هذه المهن. ألزمنا أصحاب العمل وهم يقدمون الطلبات أن يثبتوا اطلاعهم على هذه اللائحة كي نضمن تشغيلاً للبنانيين ونوسع دائرة العمل عند اللبنانيين”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل