المصالح التربوية في “القوات” تلتقي الحلبي: لاعتماد اللامركزية

التقى وفد من المصالح التربوية في حزب القوات اللبنانية، وزير التربية عباس الحلبي، وضمّ الوفد كلّ من رئيس مصلحة الأساتذة الجامعيين زياد حرو، رئيس مصلحة المعلّمين الأستاذ ربيع فرنجي، ورئيس مصلحة الطلاب طوني بدر.

وتطرّق اللقاء الى قضايا تربوية تتعلقّ بشؤون المعلمين والأساتذة الجامعيين والطلّاب. فسلّط فرنجي الضوء على تعيين المدراء في المدارس الرسمية، لجهة منح جميع الأساتذة المرشّحين الى وظائف ادارية فرص متساوية واعتماد الكفاءة في التعيينات وليس الانتماء السياسي. كما طالب فرنجي بتنفيذ القانون الذي خصص مبلغ 350 مليار ليرة لبنانية للمدارس الخاصة و150 مليار للمدارس الرسمية، بالإضافة إلى وجوب دعم الأساتذة في التعليم الخاص، أسوة بأساتذة التعليم الرسمي من خلال مِنَحٍ مفترضة من جهات مانحة أو من البنك الدولي أو غيره، معتبرًا أنّ وضع أساتذة التعليم الخاص يزداد صعوبة.

وتطرّق حرّو إلى ملف التعليم الجامعي والتحديات التي يواجهها أساتذة التعليم الخاص واساتذة الجامعة اللبنانية، لا سيّما الوضع الاقتصادي الضاغط ومصاعب التعليم عن بعد في ظلّ جائحة كورونا، بالإضافة إلى ملفات أخرى تُعنى بشؤون الجامعة اللبنانية، أبرزها ملف تعيين مجلس الجامعة والدخول إلى الملاك والتفرّغ.

أمّا بدر، فشدّد على المجمّعات الجامعية وضرورة اعتماد اللامركزية في الجامعة اللبنانية. كما تحدث بدر عن موضوع الانتخابات الطلابية في الجامعة اللبنانية وضرورة إقرارها وتطبيقها من أجل نشر الأفكار الديمقراطية وحسّ المسؤولية الوطنية عند الطلاب، لا سيّما في هذه الجامعة الوطنية.

ومن جهة ثانية، تناول بدر موضوع قوانين التعليم الإلكتروني عن بعد وضرورة وضع ضوابط لها مع الاشارة الى المخاطر التي يواجهها الطلاب في بعض الجامعات الخاصة لجهة الشهادات غير المعترف بها.

خبر عاجل