مايا دياب تكشف عن تعرضها للتحرش

كشفت الفنانة مايا دياب عن تفاصيل تعرّضها للتحرش في إحدى حفلاتها، وأوضحت خلال برنامج “بصراحة” مع الفنانة المصرية نيللي كريم، أنها “لم تكن ترتدي أي لباس لافت للانتباه”، مضيفة “اتعرضت للتحرش في حفلة من حفلاتي ومش هقول البلد اللي كان فيها الحفلة، بس أنا نزلت على المسرح وحد مد إيده عليا وكنت لابسه فستان مقفول وكبير، وعيب إني أقول لبسي لأن دا مش مبرر بس أنا بحكي، وكان فستان زي بتوع أميرات ديزني يعني مفهوش أي حاجة ملفتة”.

وأضافت، “واتمدت الإيد على مكان حساس في جسمي، ولفيت وقعدت أصرخ وشوفت المتحرش بنفسي، وقولت هو دا وجابوه وضربوه بس أنا متحركتش من مكاني مع إنهم كانوا بيشدّوني بالعافية عشان أمشي، وضربته برجلي على وشه وارتحت لما خدت حقي وفرحت”.

وعن رغبتها بالإنجاب مرة أخرى، أوضحت دياب أنها بدأت بالفعل في تجميد بويضاتها لتتمكن من الإنجاب في أي وقت، وقالت إنها “سألت إبنتها وهي لا تعارض، كما أنها حالياً تجمد بويضاتها”.

وأضافت، “أنا مع فكرة الزواج المختلط جداً، لأن دا بيخلّي الشخص أنضج وعقله أكبر، وبيساعده يحترم كل الناس، مهما كانت ديانته مسلم أو مسيحي والمهم سلوك الشخص وأخلاقه وليس ديانته”.

وكشفت عن رغبتها في تجسيد قصة حياة الراحلة داليدا، وقالت، “أنا مكنتش مطيعة وكنت بكدب كتير على أهلي وكنت بعمل اللي عايزاه ومحبش حد يجبرني على حاجة، والرفض وكلمة لا بيضايقوني، وعشان كدا كنت بكدب كتير وأهلي كمان مكنوش بيدوني الحرية إني أعيش براحتي، ودلوقتي بعمل العكس مع بنتي وبخلّي فيه ثقة بينّا وصراحة وبسيبها براحتها”.​

المصدر:
لها

خبر عاجل