نصيحة لعون بدل التباكي على أطلال الحوار

رأت مصادر معارضة أنّ البيان الصادر عن رئاسة الجمهورية أمس الخميس “أقل ما يقال فيه إنه استخفاف فاضح بعقول الناس ومحاولة مفضوحة متجددة لرمي تبعات الانهيار على الغير”.

وتوضح المصادر لـ”نداء الوطن” أنه “كان من الأجدى برئيس الجمهورية ميشال عون بدل التباكي على أطلال الحوار والقفز فوق الأسباب الحقيقية لمعاناة اللبنانيين أن يطالب حلفاءه قبل غيرهم بتغليب الحس الوطني والمسارعة إلى تحمل المسؤولية في فك الحظر عن اجتماع مجلس الوزراء للشروع بالخطط الإصلاحية الإنقاذين التي كان للتيار الوطني الحر وأكثريته الحاكمة، رئاسياً وحكومياً ومجلسياً، الباع الأكبر في إجهاضها على مر السنوات الأخيرة، حتى وصل اللبنانيون إلى ما وصلوا إليه من انهيارات متتالية بلا مال ولا كهرباء ولا غذاء ولا دواء”.

المصدر:
نداء الوطن

خبر عاجل