تأخير انجاز الموازنة حتى بلورة اتفاق سياسي؟

وفقاً لأوساط وزارية، يبدو رئيس الحكومة نجيب ميقاتي محرجاً بعدما وعد بالدعوة الى جلسة حكومية عندما تنتهي الموازنة وهو يريد الحصول على وعد من رئيس مجلس النواب نبيه بري بحضور “رمزي” للثنائي الشيعي في الجلسة لتمريرها، من دون أن يتم دراسة مواضيع اخرى، أو عقد جلسات اخرى، وإذا لم يحصل على اجابات ايجابية فإن أحد الحلول قد يكون تأخير انجاز الموازنة التي تعاني اصلاً من مشكلة تحديد سعر صرف الدولار الذي سيتم اعتماده في اعدادها، وهي النقطة الأبرز الخاضعة للنقاشات في الوقت الراهن.

المصدر:
الديار

خبر عاجل