350 مليار خسائر قطاع الاتصالات والحل برفع التعرفة

رحّب خبير في قطاع الاتصالات بتصريح وزير الاتصالات جوني القرم الأخير في إحدى مداخلاته التلفزيونية، والذي أشار فيه الى أنّه يجب رفع تسعيرة خدمة الإنترنت واعتماد آلية تعرفة متحرّكة تسمح لأوجيرو بيع خدمة الإنترنت من دون تحمّل خسائر.

ويسمح قرار كهذا، بحسب الخبير، بإبعاد منظومة الاتصالات في لبنان عن شبح انقطاع الانترنت المحتمل وعزل لبنان عن العالم. كما ويسمح قرار رفع التعرفة بإضافة مداخيل سنوية مهمة الى خزينة الدولة، في وقت هي بأمسّ الحاجة لكلّ ليرة اضافية.

وشرح الخبير أن حديث وزير الاتصالات يؤكد وجود مشكلة كبرى في القطاع عامة وفي الانترنت خاصة، حيث أنّ القطاع يعاني من خسائر هائلة تهدّد استقراره وتُقدّر حتّى الآن بحوالي 350 مليار ليرة لبنانية. كما وذكر الخبير أنّه نظراً لتدنّي قيمة الليرة اللبنانية والانهيار الكبير الحاصل على مستوى سعر الصّرف، لا حلّ سوى برفع التّعرفة وبربطها بالدولار الأميركي، ووضع حدّ للخسائر.

وأردف بالتذكير أنّ بيع الخدمة حتّى الآن بالليرة اللبنانية وبأسعار متدنّية جدّاً، يجعل من التعرفة اللبنانية الأدنى سعراً في المنطقة العربية وفي العالم أجمع، وهي بالتأكيد لا تغطّي نفقات أوجيرو التشغيلية والتي تُدفع بالدولار النقدي.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل