موجة برد قاسية في العراق

يشهد العراق موجة عاتية من الأمطار والثلوج الغزيرة، خاصة في المناطق والمحافظات الشمالية وفي إقليم كردستان العراق، حيث تسببت في حدوث فيضانات وسيول في العديد من المناطق، لدرجة تعطيل الدوام المدرسي والحكومي في بعضها، وخلق صعوبات في تنقل المسافرين والبضائع في بعض المعابر الدولية مع دول الجوار.

وأدت الهطولات إلى عرقلة حركة المرور داخل العديد من المدن العراقية وما بينها، بفعل تشكل السيول الهادرة وتراكم الثلوج كما حدث في طرق جبلية في إقليم كردستان، فيما تتدنى درجات الحرارة ليلا لما دون الصفر سيما في المدن والبلدات الجبلية.

وللتعليق على ما يشهده العراق عامة من اضطرابات مناخية تصاحبها موجة أمطار وثلوج وسط أجواء شديدة البرودة، قال المدير السابق لدائرة الأرصاد الجوية والرصد الزلزالي في محافظة السليمانية بإقليم كردستان العراق دارا حسن، في لقاء مع سكاي نيوز عربية، إننا “نحن أمام شتاء قياسي في برودته وهطولاته سيما الثلجية منها، حيث ولأول مرة يتم تسجيل درجة حرارة 27 تحت الصفر في إقليم كردستان العراق، وهذه الدرجة البالغة التدني هي سابقة في العراق، فهذه الهطولات من الثلج والمطر الهائلة المترافقة مع رياح عاتية وشديدة البرودة لم تكن متوقعة أبدا”.

خبر عاجل