الحلبي: الموازنة شبه جاهزة وننتظر تقديم مجلس الوزراء ما وعد به من إصلاحات

 

أشار وزير التربية والتعليم عباس الحلبي بعد لقائه متروبوليت بيروت وتوابعها لطائفة الروم الارثوذكس المطران الياس عودة، الى أنني “تشرفت بزيارة سيادة المطران. وكانت مناسبة لتكرار الصداقة القديمة والتعاون القديم اللذين تم ربطنا بهما فترة طويلة من الزمن في المنتديات الحوارية، إن كان في اللجنة الوطنية للحوار الإسلامي المسيحي أو في الفريق العربي للحوار الإسلامي المسيحي أو في سائر المنتديات والمؤتمرات الدولية الحوارية. كما كانت مناسبة لعرض الأوضاع العامة وكانت جولة أفق في قضايا تهم التربية وتهم الإعلام وتهم سائر الشؤون الحكومية، وكان تأكيد ضرورة أن يتحمل مجلس الوزراء مجددا مسؤولياته الدستورية للتصدي للمشاكل المعيشية التي يعاني منها اللبنانيون والتي قد تحدث انفراجات في الأجواء خصوصاً على الصعيد التربوي كما على سائر الأصعدة”.

وأضاف، “تم الحديث أيضا عن قضايا التعليم العالي والمشاكل المتراكمة سابقاً في هذه الوزارة وتم الاتفاق على استمرار التلاقي والتشاور في هذه القضايا لما فيه خير المصلحة الوطنية”.

وعما إذا كانت جلسات مجلس الوزراء ستنحصر بالموازنة وبخطط التعافي الاقتصادي، قال، “لا يمكن دستورياً حصر صلاحية مجلس الوزراء. مجلس الوزراء هو السلطة الدستورية الإجرائية التي يقتضي عليها أن تتصدى لجميع المشاكل المطروحة. أعتقد أن هذه الحكومة تستأهل الفرصة لبحث كل القضايا العالقة خصوصا بعد انقطاعنا عن الاجتماعات لمدة ثلاثة أشهر، ونحن ننتظر أن يتصدى مجلس الوزراء وأن يقدم للشعب اللبناني ما وعد به من إصلاحات ومن حلحلة للقضايا المعيشية ومن بحث لخطة التعافي الاقتصادي ومن إيجاد إصلاحات بصورة خاصة على صعيد القطاعات لا سيما قطاع الكهرباء. هذا كان البيان الوزاري والذي نعول على وضعه موضع التنفيذ عن طريق اجتماعات الحكومة”.

وعن الخلافات حول أرقام الموازنة، قال، “لا علم لي بوجود خلافات، بالعكس، رأيت وزير المالية بالأمس وأبلغني أن الموازنة شبه جاهزة وهي ستحال إلى مجلس الوزراء”.

وعما إذا كنا في حال الإصرار على الصلاحيات، سنشهد تفجيراً، قال، “أعتقد أن ما تضمنه البيان الذي أفرج عن اجتماعات مجلس الوزراء يفيد بأنه يساعد على استمرار انعقاد المجلس لحلحلة قضايا الناس”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل