الخارجية الأميركية: أفعال “الحزب” تهدد استقرار اللبنانيين

أكدت الخارجية الأميركية، اليوم الجمعة، التزامها بعرقلة نشاط حزب بما في ذلك محاولة التهرب من العقوبات”، مشيرة الى أن “أفعال حزب الله تهدد أمن واستقرار وسيادة الشعب اللبناني”.

ولفتت الى أن “العقوبات التي فرضتها الخزانة الأميركية اليوم، مثال على إساءة حزب الله استخدام النظام المالي لتمويل إرهابه”.

فرضت وزارة الخزانة الأميركية، مساء اليوم، عقوبات على 3 أفراد و10 شركات مرتبطة بحزب الله، إذ طاولت العقوبات، ممولاً لحزب الله يدعى عدنان عياد وابنه جهاد عياد، وشريكه عادل دياب، الذي سبق وفرضت عليه عقوبات من قبل OFAC في 18 كانون الأول الحالي. أما بالنسبة للشركات، فهي الآتية، شركة الأمير، هامر أند نايل، هاميدكو، جنرال ترايدنغ، غولدن غروب، إنشاءات، لاند متيكس، توب فاشن، ‏جمول وعياد للشحن، و‏‎Landmetics SAL Off-Shore.

واعتبرت الخزانة الأميركية، أن حزب الله يستغل ثغرات القطاع المالي العالمي للتهرب من العقوبات.

للاطلاع على بيان وزارة الخزانة الأميركية، اضغط على الرابط.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل