بالأسماء: العقوبات تطاول “الحزب” في غينيا

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات، على ممولي حزب الله، في غينيا. وقالت الوزارة، في بيان لها، مساء اليوم الجمعة، إنّها تواصل كشف رجال الأعمال الممولين لأنشطة حزب الله “المزعزعة للاستقرار”.

وأفادت “الحدث” بأنّ العقوبات طاولت رجلي الأعمال اللبنانيين علي سعادة وإبراهيم طاهر لدعمهما حزب الله.

على صعيد آخر، حثّ وفد من وزارة الخزانة الأميركية، الأربعاء، “حكومة لبنان والمسؤولين المصرفيين على ضمان تعظيم العائد للمودعين في أي خطة للتعافي المالي”، بحسب ما أفادت وكالة “رويترز”. ورأى الوفد أنّ “مؤسسة “القرض الحسن” توفّر غطاء لأنشطة “حزب الله” المالية فيما يهدّد مصداقية النظام المالي اللبناني”. وزار وفد الخزانة الاميركية لبنان، وضمّ مساعد وزير الخزانة والمسؤول عن مكافحة تمويل الإرهاب والجرائم المالية بول أهرين، ونائبه اريك ماير.

ووجهت الولايات المتحدة، في 18 كانون الثاني، ضربة جديدة لـ”الذراع المالية” لحزب الله عبر قرار اتخذته بفرض عقوبات جديدة طالت ثلاثة من أعضاء الحزب وشركة سفر يديرونها، وقالت إنهم يوفرون قنوات خلفية كي يكدس التنظيم المصنف إرهابياً في الولايات المتحدة “ثروة لا يراها الشعب اللبناني”.

 

المصدر:
العربية, فريق موقع القوات اللبنانية, وكالات

خبر عاجل