بلدية فنيدق: الأوضاع مأسوية وعائلات معرضة للموت

ناشد رئيس بلدية فنيدق الشيخ سميح عبد الحي “كل من يعنيهم الامر”، قائلاً، “فنيدق تعيش بلا مازوت والعاصفة على الأبواب تنذر برياح شديدة وجليد وتراكم للثلوج. الناس في منازلهم بلا حطب ولا مازوت والأوضاع مأسوية بكل ما للكلمة من معنى، عائلات معرضة لخطر الموت او المرض عدا عن الانقطاع التام لكهرباء الدولة منذ أكثر من أسبوع بسبب عطل في أحد أعمدة التوتر ولم يتم إصلاحه حتى الآن، فيما شبكة الاشتراك لم تعد قادرة على الاستمرار إثر انقطاع مادة المازوت”.

وسأل، “من يتحمل مسؤولية عائلات بلا دواء ولا كهرباء ولا تدفئة ودرجة الحرارة تحت الصفر؟، من نناشد؟ ماذا تريدون منا بعد كل هذا القهر والجوع والذل والظلم والاستفزاز المعنوي والنفسي؟”.

وناشد عبد الحي، “من يملك الحس الإنساني في هذا الوطن أن يبادر على الرغم من أن قناعتنا أن لا يحل محل الدولة أحد لأنها هي الأم والأب ولكنها مسلوبة القرار والحرية والإرادة”.​

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل